وزير الصحة يفتتح اللقاء التقييمي النصف سنوي لبرامج الصحة والتغذية المدعومة من اليونيسيف

افتتح وزير الصحة العامة والسكان الدكتور قاسم محمد بحيبح بالعاصمة المؤقتة عدن اليوم فعاليات اللقاء التقييمي النصف سنوي لبرامج الصحة والتغذية المدعومة من اليونيسيف.

اللقاء الذي ينظمه قطاع الرعاية الصحية الأولية وبدعم من اليونيسيف يشارك فيه ٩٦مشاركا هم مدراء مكاتب الصحة ومشرفي التحصين والترصد والتثقيف والإعلام الصحي والصحة الانجابية في اثنتي عشر محافظة سيقفون وعلى مدى ثلاثة أيام أمام عدد من التقارير التقييمية للقطاعات الصحية المختلفة ومعلومات عن التقدم المحرز بشان نتائج خطة العمل السنوية ونتائجها وكيفية توسيع نطاق الرعاية الصحية الأولية بما في ذلك الخدمات المجتمعية والطرق المثلى لتحسين تنفيذ الأولويات والمجالات الممكنة للتكامل ورسم الخرائط.

في افتتاح اللقاء أكد وزير الصحة العامة والسكان الدكتور قاسم محمد بحيبح على أهمية التركيز على خدمات الرعاية الصحية الأولية وتعزيز دورها الفاعل باعتبارها ركيزة أساسية في الخدمات الصحية التي هي حق إلزامي للمواطن.. مشيراً إلى أن أنشطة كثيرة حققت نجاحات كبيرة ولابد من تقييمها والعمل على تلافي أوجه القصور فيها والوقوف أمام المشكلات ومعالجتها وسد الثغرات وفقا وتقييم فعلي للخطة.

وزير الصحة استعرض جملة النجاحات المحققة مؤخرا في حملات التحصين مؤملا التوسع والاستمرار فيه للوصول إلى تحقيق الجرعة الصفرية والوصول إلى كل الأطفال والتركيز على برامج التغذية والصحة الانجابية وتوسيع خدمات الأمومة الآمنة.

الدكتور بحيبح دعا إلى تظافر الجهود وتفعيل عمل المركز الوطني للتثقيف والإعلام الصحي والسكاني والبناء على النجاحات المحققة فيه وتقوية مراكز التثقيف بالمحافظات وتوسيع دائرة المشاركة المجتمعية وعمل جسر بين الوزارة والمجتمع والعمل بروح الفريق الواحد والاستفادة من الأخطاء وتصحيحها.

كلمات اخرى القيت من وكيلاً وزارة الصحة لقطاع الرعاية الصحية الدكتور علي احمد الوليدي والسكان الدكتور سالم الشبحي ومسؤول الصحة  في اليونيسيف الدكتور كبير حسن ومدير مكتب منظمة اليونيسيف بعدن تشارلز انزوكي استعرضت مجمل الأنشطة المنفذة ومواطن القوة والضعف فيها والإمكانات المتاحة لتطوير هذه الأنشطة والتفكير الفعلي للانتقال بها إلى خدمات مستدامة.

حضر افتتاح اللقاء الوكيل المساعد لقطاع السكان الدكتورة إشراق السباعي ومدير مكتب وزير الصحة عبدالناصر النمير ومدير عام المركز الوطني للتثقيف والإعلام الصحي والسكاني الدكتور عارف محمد ناجي الحوشبي وعدد من المختصين.